المستكشف | الأخبار والدروس والمقالات في شتى مجالات التقنية   المستكشف | الأخبار والدروس والمقالات في شتى مجالات التقنية
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...
random

“ضحكة”.. نشاطات ترسم الفرح على وجوه ذوي الإعاقة

“ضحكة”.. نشاطات ترسم الفرح على وجوه ذوي الإعاقة

هاشتاق عربي- ارتسمت علامات التأمل والفرح على وجوه أطفال ذوي إعاقة أول من أمس خلال مشروع البرنامج التفاعلي الذي قدمته مؤسسة “ضحكة” على مدار يومين متتاليين في مركز التأهيل المجتمعي في مخيم غزة بمدينة جرش.
“الغد” رافقت كادر (ضحكة) لتسلط الضوء على أثر وأهمية هذه البرامج للأطفال ودورها في التعليم والتوعية من خلال بث رسائل تربوية باستخدام الشخصيات الكرتونية التي تفاعل معها الأطفال، حيث اجتهدوا في تقليد سلوكياتها الصحيحة.
واختلفت إعاقة كل من هؤلاء الأطفال عن الآخر، فمنها العقلية البسيطة والمتوسطة، السمعية والنطقية.. والحركية، التوحد، وعليه لم يكن من مقدمي البرنامج سوى استخدام العديد من الإشارات أمام الأطفال، سواء بالنظر أو الإشارة أو الصوت المرتفع، والإيحاءات التي تشجع الطفل على التركيز والانتباه.
“مدخل الأمير والأميرة”.. بهذه الفقرة استهلت مؤسسة “ضحكة” برنامجها مع خمسين طفلا في المركز؛ حيث سار الأطفال على البساط الأحمر المزين بالورود، استلم كل منهم الورود الحمراء التي أدخلت البهجة لقلوبهم.
رحب مقدم البرنامج ومدير مؤسسة “ضحكة” أحمد قاسم، بالأطفال، وبدأ بتقديم أولى الفقرات التي تتناول آداب تناول الطعام وتتضمن الجلسة الصحيحة والتسمية والأكل بهدوء، وعدم الحديث أثناء تناول الطعام.
“سنفورة وعصفورة” من الشخصيات الكرتونية وهما الشخصيتان اللتان عرضتا السلوك الصحيح والسلوك الخاطئ للفكرة المراد إيصالها للطفل.
تفاعل الأطفال مع الشخصيات الكرتونية، واستطاعوا جميعا تمثيل السلوك الصحيح، والابتعاد عن السلوكيات الخاطئة في القاعة، وظهر شعور الثقة بالنفس على كل منهم أثناء تأديته السلوك الصحيح وتشجيع الآخرين له سواء بالكلمات المعززة أو التصفيق.
تناول برنامج “ضحكة” فقرات متنوعة أخرى تبث رسائل تربوية منها، آداب الجلوس داخل الصف، والدراسة، والحفاظ على نظافة الكتب وغيرها، التي قدمت بأسلوب فكاهي أسعد الأطفال ودفعهم لتقليدها، إلى جانب فقرات المحبة والتعاون واحترام الآخرين.
تفاعل الأطفال مع فقرات برنامج “ضحكة” وودعوا كادر المؤسسة مبتهجين بالهدايا التي قدمت لهم متجمعين حول الشخصيات الكرتونية التي أحبوها وتعلموا منها.
وعبرت مديرة مركز التأهيل المجتمعي أنعام أبو جديع، عن سعادتها وامتنانها للبرنامج، بقولها “حقيقة هذا برنامج ونشاط رائع جدا.. استخدمت المؤسسة أسلوبا مبسطا جديدا وهادفا نجحوا بإيصال أفكاره للأطفال”.
وتؤكد أبو جديع أنها ومعلمات المركز استفدن من برنامج مؤسسة “ضحكة” خلال اليومين؛ حيث ستحرص المعلمات على إيصال العديد من الأساليب التربوية المهمة للطفل بأسلوب بسيط مبتكر بعيدا عن التلقين، محبب لنفس الطالب يدفعه للتفاعل والتطبيق.
وتقول أبو جديع “نحن في صفوف التربية الخاصة نركز على المهارات الإدراكية والحسية والاجتماعية، بالإضافة لمهارات الاستقلالية ضمن خطط فردية مع الأخصائيين، أما صفوف الصم والبكم والأشخاص ذوي الإعاقة الحركية (صفوف الدمج) لدينا فيتلقون المنهاج الدراسي، بالإضافة لجلسات العلاج الطبيعي”.
وتضيف “نحن بحاجة لدعم وجهود الآخرين معنا في تحسين وتعزيز دور الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع”.
مدير مؤسسة “ضحكة”، أحمد قاسم، يقول “بدأنا بإيصال أنشطتنا التفاعلية من خلال المدارس الخاصة، وانتقلنا لمراكز ذوي الإعاقة بحكم ضرورة وتأثير هذه البرامج على سلوكيات الأطفال”.
يطالب قاسم الجهات المعنية والمؤسسات كافة بالاهتمام بدعم المراكز، خصوصا في المناطق المهمشة والنائية فلها حق في الرعاية والاهتمام، وعليه كانت مبادرتهم بالانطلاق نحو مركز التأهيل المجتمعي في مخيم غزة.
معلمة التربية الخاصة ملك طالب، من كادر “ضحكة”، تقول “نركز على استخدام الشخصيات الكرتونية بالمحاكاة التفاعلية مع الأطفال، وتعليمهم السلوكيات الصحيحة وتعديل السلوكيات الخاطئة، نحن نتعامل مع الأطفال ومنهم ذوو الإعاقة بأساليب تربوية بعيدا عن التلقين”.
وتضيف “نعلم جميعا أن الأطفال يتابعون ويتأثرون بالشخصيات الكرتونية في التلفاز، لكنهم لا يستطيعون التفاعل معها أو وتعديل أخطائها، ومنه نسعى لأن يحكموا ويتفاعلوا بأنفسهم على السلوكيات التي تقوم بها الشخصيات الكرتونية في مؤسستنا”، مبينة أن الأطفال من ذوي الإعاقة متعلمون بصريا، ويمكن إعداد برامج ونشاطات تفاعلية تختصر الوقت في تعليمهم العديد من السلوكيات والمهارات.
يذكر أن مؤسسة “ضحكة” تقوم على رسم أشكال من الضحكات على وجوه شرائح المجتمع بشكل خاص ومميز، الهدف من هذه الضحكات إيصال رسالة وفكرة؛ حيث تقوم المؤسسة على كادر وظيفي يتميز بتجارب كثيرة مع الأطفال، وقدرتهم على إيصال أي رسالة بطريقة الضحكة والفرح بارتداء شخصيات يحبها الكل وتتجاوب معها؛ حيث إن الموظفين تعتمد مناصبهم الوظيفية داخل المؤسسة ومسمياتهم على عنوان الشخصية التي يقوم بارتدائها.
ومبدأ المؤسسة قائم على الضحك والتعلم، وفق قاسم؛ حيث إنه من خلال الضحك يقومون بتمرير رسائل للأطفال والمؤسسات تساعدهم على بناء شخصيتهم وتطوير قدراتهم وزرع حب الحياة والأهل والمدرسة والمعلم والمعلمة والأكل الصحي، وإضافة أفكار نبيلة وجميلة من خلال الطاقم الوظيفي المميز لديهم.
يقول قاسم “احتجنا لتقديم الخدمات والأفكار لصناعة الضحكة، وتوفرت مقومات هذه الأداة لدينا، ومنه تطلب جعل الشخصيات الكرتونية أدوات لصناعة الضحكة ومن ثم استخدامها في تقديم خدماتنا لكل شرائح المجتمع”.
الغد



المصدر | http://hashtagarabi.com مدونة المستكشف - Bh4b.com

عن الكاتب

Shawqi Al-Aghbari Shawqi Al-Aghbari
مدون من دولة اليمن ، مؤسس مدونة المستكشف ، أحب مشاركة المعلومة مع المتابعين عبر هذه المدونة ، مبتدئ في برمجة المواقع ومن هواياتي المفضلة التدوين الالكتروني والإستكشاف المعلوماتي .

التعليقات

Wood Profits Banner
The 3 Week Diet | Affs Making $48,000+ Daily Updated For Summer 2016 | You Get It
Unlock Your Hip Flexors - Huge Conversion Boost For 2016


إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن المدونة

مدونة المستكشف هي مدونة تقنية ضخمة تضم عدد كبير من المقالات والمواضيع المتلقة بالتقنية والتكنولوجيا والأمن المعلوماتي عن طريق مقالات متسلسلة ومتخصصة تتطرق فيها إلى مختلف المواضيع التقنية القريبة من الشباب العربي , ونقوم بإقتنائها من أشهر مدونات التقنية الموجوده على الساحة العربية . مدونة المستكشف تأسست سنة 2010 / 2016 ، حيث ان مقرها الرئيسي باليمن و مديرها شوقي الأغبري . @ShawqeAlaghbre

المستكشف على تويتر

زوار المستكشف

Image