المستكشف | الأخبار والدروس والمقالات في شتى مجالات التقنية   المستكشف | الأخبار والدروس والمقالات في شتى مجالات التقنية
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...
random

«دويتشه بانك» و«تويتر» تائهان في فضاء الرأسمالية

«دويتشه بانك» و«تويتر» تائهان في فضاء الرأسمالية

هاشتاق عربي- لا يبدو أن دويتشه بانك وتويتر يملكان الكثير من القواسم المشتركة باستثناء حقيقة أن كلا منهما يساوي نحو 16 مليار دولار ويتصدّر الأخبار. أحدهما مصرف موجود منذ 146 عاما يواجه أزمة ثقة وطلب من وزارة العدل الأمريكية بدفع 14 مليار دولار.
الآخر شبكة تواصل اجتماعي أمريكية موجودة منذ عشرة أعوام يُمكن أن يتم الاستحواذ عليها قريبا من قِبل جوجل، أو سيلزفورس، أو حتى وولت ديزني. لكن كلا منهما يُجسد بطرق مختلفة واحدة من أصعب التحدّيات الاستراتيجية لأية شركة. كيف تتوسع بشكل مُربح ومُستدام خارج الأعمال التي تأسست على أساسها؟ دويتشه بانك كان يحاول لمدة أطول من تويتر، لكن لم ينجح أي منهما.
وهما يواجهان الآن تأثير الفشل. فقد تعثّرت محاولة دويتشه بانك لتحويل نفسه من مصرف تم تأسيسه لتمويل التوسع الخارجي للشركات الألمانية، إلى مصرف استثماري دولي من شأنه منافسة المصارف الرائدة في وول ستريت، مثل جيه بي مورجان تشيس وجولدمان ساكس. في الوقت الذي يحاول فيه إعادة تشكيل نفسه، يتم التحقيق في سوء سلوكه في الماضي والتشكيك في قوة رأسماله. الدرس الواضح من تجربة دويتشه بانك لا تبتعد عن جذورك. يقول كريس زوك، الشريك في باين آند كمباني للاستشارات الإدارية: “يبدو لي أن الكثير من المصارف فقدت الشعور بما جعلها مميزة في المقام الأول”. تعاملات المصرف مع الشركات تتفوق عليها الخدمات المصرفية للأفراد وتداول الأوراق المالية، وأي منها ليس في حالة جيدة.
تويتر تُظهر الخطر المعاكس: ما لم تجد الشركة طريقة للتنويع والنمو، فإنها ستتجمد. بيز ستون، أحد المؤسسين المشاركين لتويتر، كتب في كتابه “أشياء أخبرني بها العصفور الصغير” عن المرة الأولى التي عرض فيها مع جاك دورسي فكرتهما. “قال أحدهم إنها بسيطة أكثر من اللازم وهي بحاجة إلى شيء أكثر إثارة للاهتمام، مثل الفيديو أو الصور. وقلنا إن بيت القصيد هو أنها من المفترض أن تكون بسيطة فعلا”.
منذ عملية الاكتتاب العام الأولي في عام 2013 حاولت تويتر التوسّع. أضافت الفيديوهات والصور لجعلها أقل كمجموعة من علامات التعجب وأكثر كمنصة وسائل إعلام. لكن النمو تباطأ والمستخدمون يقضون وقتا أقل في نشر التغريدات، على الرغم من عودة دورسي إلى الإدارة. والآن جولدمان يبحث عن مستحوذ مناسب.
هذه مشكلة شائعة. كثير من الشركات تعاني في سبيل التوسّع خارج نطاق أعمالها الأساسية. دراسة أجرتها شركة ماكينزي للاستشارات الإدارية، وجدت أن تسعة من أصل كل عشر شركات كانت تنوّع، أو لديها خطط لفعل ذلك في غضون خمسة أعوام، لكن فقط ثُلث تلك الشركات التي حاولت استطاعت أن تكسب أكثر من 10 في المائة من إيراداتها من هذه المشاريع الجديدة. من الصعب تغيير الطابع، وهذا صعب بشكل خاص عندما تكون الأعمال الأصلية ضيقة، كما يعرف دويتشه بانك وتوتير. منذ وقت مُبكر قرر دويتشه بانك أن مهمته التي نشأ عليها – تحدّي هيمنة المصارف البريطانية في تمويل التجارة الخارجية في أواخر القرن الـ 19 – كانت مهمة متخصصة أصغر من اللازم. لكن التوسّع إلى الخدمات المصرفية للأفراد والشركات الصغيرة، كما فعل بعد إعادة بنائه في عام 1957، كان يتطلب حذقا ومهارة.
قوة القطاع العام والمصارف التعاونية في ألمانيا تضغط على مصارف القطاع الخاص مثل دويتشه: المصارف التعاونية تملك ربع سوق الإقراض. وافتقار دويتشه بانك للربحية في الداخل دفعه لمحاولة دخول الخدمات المصرفية الاستثمارية العالمية، لكنه لم يُحقق عوائد عالية بما فيه الكفاية على نحو يكفي ولو من بعيد لتبرير المخاطر. في الجانب الآخر، صِغر حجم تخصص تويتر ليس مفاجئا نظرا لأنها بدأت فرض القيود على نفسه: قيّدت التغريدات بـ 140 حرفا وكانت سهلة ولعوبا بشكل متعمد. هذا ساعدها على النمو في البداية، لكن جعل من الصعب عليها التنوع في وقت لاحق. الآن تحاول “امتلاك البث المباشر” من خلال بث فيديوهات لأحداث رياضية حية وأحداث سياسية، بجانب التغريدات، لكن المستثمرين غير مقتنعين.
لنُقارن نهج تويتر بنهج أمازون في أيامها الأولى. جيف بيزوس، المؤسس، بدأ بذكاء شركة تم تعريفها بدقة، لكن كان لديها مجال واضح بالقدر نفسه للنمو. وحرص على ترسيخ الشركة في أذهان الجمهور على أنها موقع لبيع الكتب على الإنترنت قبل التوسّع إلى منتجات أخرى. ولأنه استطاع ترسيخ هذا الأساس، أخذ في التجريب من خلال فروع مثل الحوسبة السحابية عبر خدمات أمازون ويب.
هل حقيقة أن دويتشه بانك وتويتر كانا أكثر تقييدا حرّرت قادتهما من الإصلاح؟ لا، لأن الآخرين كانوا أكثر براعة في الهروب من حدودهم.
من بين المصارف الأمريكية التي هيمنت على الخدمات المصرفية الاستثمارية العالمية لا يوجد الآن أي مصرف يبدو كصورته الأصلية. جولدمان بدأ شركة أوراق تجارية في عام 1869، فقط ليتوسّع فيما بعد إلى تداول الأسهم وتمويل الشركات. ومورجان ستانلي أعاد تشكيل نفسه عن طريق الاندماج مع شركة الوساطة المالية للأفراد “دين ويتر” في عام 1997. فيسبوك، أكبر منافس لتويتر، تأسست شبكة على الإنترنت لطلاب الجامعات، مع قواعد صارمة على من يُمكن أن يُقيم علاقات صداقة مع المستخدمين. لكن مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي، خفف حدوده بثبات ووسّع نطاقه، من خلال إضافة الفيديوهات، والرسائل، وخدمات أخرى وفي الوقت نفسه شراء “إنستجرام” و”واتسآب” لتحييد المنافسة. لم يكن أي من دويتشه بانك أو تويتر بهذا الذكاء. دويتشه يُريد الآن العودة إلى شيء أقرب إلى أصوله، وإعادة التوازن نحو تمويل الشركات وإدارة الأصول مع قدر أقل من العظمة المُكلفة التي تنشأ عن الخدمات المصرفية الاستثمارية. تويتر تبدو أكثر احتمالا للاحتماء داخل شركة أكبر. هذا أحد أوجه الجمال في الرأسمالية: تُخبرك متى تكون تائها.



مدونة المستكشف - Bh4b.com

عن الكاتب

Shawqi Al-Aghbari Shawqi Al-Aghbari
مدون من دولة اليمن ، مؤسس مدونة المستكشف ، أحب مشاركة المعلومة مع المتابعين عبر هذه المدونة ، مبتدئ في برمجة المواقع ومن هواياتي المفضلة التدوين الالكتروني والإستكشاف المعلوماتي .

التعليقات

Wood Profits Banner
The 3 Week Diet | Affs Making $48,000+ Daily Updated For Summer 2016 | You Get It
Unlock Your Hip Flexors - Huge Conversion Boost For 2016


إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن المدونة

مدونة المستكشف هي مدونة تقنية ضخمة تضم عدد كبير من المقالات والمواضيع المتلقة بالتقنية والتكنولوجيا والأمن المعلوماتي عن طريق مقالات متسلسلة ومتخصصة تتطرق فيها إلى مختلف المواضيع التقنية القريبة من الشباب العربي , ونقوم بإقتنائها من أشهر مدونات التقنية الموجوده على الساحة العربية . مدونة المستكشف تأسست سنة 2010 / 2016 ، حيث ان مقرها الرئيسي باليمن و مديرها شوقي الأغبري . @ShawqeAlaghbre

المستكشف على تويتر

زوار المستكشف

Image